We’ve stopped what we are doing and creating your personalized BrandZ™ report, which will appear in your inbox soon.

Key Results

 
KEY RESULTS
 
Spotlight on opportunities for brands
 
 
Saudi Top 20 together worth US$37 billion
 
The combined value of the BrandZ Top 20 Most Valuable Saudi Arabian Brands 2017 is US$37.249 billion. This compares to the $57.2 billion total value of the Top 20 Most Valuable Indonesian Brands 2016, and the Top 20 Most Valuable Indian brands 2016, which are together worth $69.2 billion. The Saudi Top 20 is worth about 9 percent of the Chinese Top 20 of 2016, and is dwarfed by the Global Top 20 of 2016  ($1,869.7 billion), which are 50 times the value of the Saudi brands.
 
 
Brand equity is strong
 
The most successful brands in Saudi Arabia are proving effective at creating a connection with consumers that gives them a predisposition to purchase and a readiness to pay a premium. This is measured through the BrandZ Power Index, a brand equity measure that assesses how meaningful, different and ‘top of mind’ a brand is compared to its competitors. The Top 20 Saudi brands have an average Brand Power score of 283, which puts them on a par with leading brands around the world. The average score of all brands in each market is 100. In China, the Top 20 have a Brand Power score of 235, in Indonesia it’s 274 and in the Global ranking, the Top 20’s Brand Power averages 245. What is clear in Saudi Arabia, however, is that many of the less valuable brands are yet to make an impression on consumers. Almost one-third of all Saudi brands measured by BrandZ are “Clean Slate” brands  - consumers often don’t know they exist, or if they do, they are not well defined in people’s minds. This is a key area of opportunity.
 
 
Banks are the biggest performers
 
Finance brands – banks and insurance providers – make a strong showing in the Saudi Top 20, reflecting the role of the financial services sector in the Saudi economy and in Saudi life. Finance brands occupy four of the Top 10 places in the ranking, and the Top 20 features 10 banks and insurers, which between them account for 40 percent of the Top 20’s value. Finance brands are similarly strong in Indonesia, where in 2016 they made up 41 percent of the Top 20’s value, and in India (47 percent in 2016). In the Global 2016 ranking, however, which is dominated by technology brands, finance brands contribute only 11 percent of the value of the Top 20. Real Estate and Telecom Providers also feature strongly in the Saudi Top 20; brands that are essential to the development of a country’s infrastructure tend to perform well in these rankings and their strong showing in Saudi makes sense in light of government efforts to diversify the economy away from reliance on oil.
 
 
STC is Saudi’s most valuable brand
 
The telecommunications brand STC tops the inaugural BrandZ Top 20 Most Valuable Saudi Arabia Brands rankings, having built a presence not just in Saudi Arabia but also across the Middle East and North Africa over almost 20 years. Now a major provider of fixed-line, mobile and internet services, STC grew out of the Ministry of Post, Telegraph, and Telephone. It has a BrandZ brand value in 2017 of US$6.589 billion, and this one brand alone accounts for 18 percent of the total value of the Saudi Top 20. Such dominance of the ranking by the Number One brand is something we see in other markets; in China, the Number One brand (Tencent) holds 21 percent of the Top 20’s value, and in India (where HDFC Bank is top) it’s 19 percent. Telecommunications brands are among the biggest investors in advertising in Saudi Arabia, and are well-known and understood by consumers.
 
 
Mega brands dominate
 
The Top Two brands in the ranking, STC and Al Rajhi Bank, account for one-third of the total value of the Top 20, and the Top Five between them hold two-thirds of the Top 20 brands’ combined value. This concentration of value at the top of the ranking is also seen in China, India, Indonesia and Brazil. The exception to this pattern is the Global BrandZ valuation ranking, in which the value of brands is more evenly distributed throughout the rankings. In the 2016 Top 100 Most Valuable Global Brands, the Number One brand, Google, accounts for only 12 percent of the Top 20’s value.
 
 
Retailers prove strong performers
 
Three retail brands make the Top 20 ranking in Saudi Arabia, and what’s interesting is that all three are primarily bricks-and-mortar stores. In the case of Panda and Al Othaim, they are supermarkets and hypermarkets, and Jarir Bookstore is a books, stationery and technology store. This prevalence of primarily physical retailers in the ranking has also been observed in Indonesia, though retailers in the China and Global BrandZ rankings tend to be those focused on e-commerce. As e-commerce takes off in the Kingdom – penetration is currently 23 percent, compared to 57 percent in the UK and just under 70 percent in Korea – we can expect to see physical retailers investing in more digital options to keep consumers loyal.
 
 
Leaders justify their premium positioning
 
Among the Top 20 most valuable Saudi brands, there is a strong correlation between consumers’ sense of these brands being more highly priced than the competition, and a strong sense of that higher price being worth paying. More than 72 percent of Top 20 brands are in what we call the ‘sweet spot’ of being able to justify their premium to consumers. Some brands are operating in risky territory, however; nearly a quarter of the value of the Top 20 comes from brands that are perceived to be expensive but aren’t considered to be worth the extra money. These brands may be generating sales revenue for now but they are vulnerable to competition.
 
 
Local brands have deep connections
 
Brands that were founded in Saudi Arabia dominate both the Top 20 ranking and the local marketplace. Of the 334 brands that were measured in the compilation of this ranking, 69 percent were local, 26 percent were global brands with a presence in the Kingdom, and the remaining 5 percent were regional brands. A high proportion of local brands is often seen in markets that are just beginning to open up; in Indonesia 45 percent of brands are local, while in Turkey it’s 34 percent and the UK 33 percent. BrandZ data shows that brands regardless of their origin can, however, build strength and value in Saudi Arabia by being meaningfully different to the competition and by achieving fame and widespread distribution.
 
 
Innovation and creativity key ingredients of brand health
 
Saudi Arabia’s most valuable brands are doing as good a job as the strongest global brands when it comes to being seen as innovative, creative, providing a great experience, serving a purpose and being lovable. Jarir Bookstore and Almarai, the food and dairy producer, are up with Google and Ikea on these key measures of brand health, and brand health has a direct correlation with brand value.
 
 
 
Top 5 learnings for marketers
 
 
1. Now is the time to invest in brand 
 
Saudi consumers are brand sensitive, talk about brands and take seriously brand recommendations from friends and family. The large number of brands that are not well-established in consumers’ minds, or are not even recognized, mean the conditions are right for little-known brands to reinvent themselves and become challenger brands – and for those brands that now dominate their categories to demonstrate to consumers the value they offer and show that they deliver on their brand promise. The success of the brands that make the Top 20 show that this investment in brand generates results.
 
 
2. It pays to be trusted
 
Trust is a key ingredient of brand success in any market, but its role is underlined by analysis of the Saudi Top 20. BrandZ research shows there is a strong link between those brands that consistently deliver good value for money and the trust they have in the minds of consumers, and the most trusted brands are those that people feel are worth paying a premium for. Trust is not won overnight, but it is clearly worth making an investment in providing quality and value for money. The BrandZ Top 20 Most Valuable Saudi Brands 2017 outperform the Saudi average for all brands on measures of trust – and on their likelihood of making consumers’ consideration list.
 
3. Emotional connections give brands a boost
 
Brands that focus on making meaningful connections with consumers can punch above their financial weight in the BrandZ rankings. A meaningful connection means more than simply being well-known through spending big on advertising, and it goes beyond delivering quality and value, although this is expected too. Brands need to deliver meaning through their products and services and through their communications by creating emotional and memorable links with consumers’ lives.
 
4. A great brand is a great brand
 
A comparison of the attributes of brands that originate in Saudi Arabia and leading global brands shows many more consistencies than anomalies. While an understanding of local culture and media consumption patterns is essential for brand growth, what will be reassuring for global brands looking to grow in Saudi Arabia is just how much valuable global and local brands have in common. The strongest brands, regardless of origin, are seen as being trustworthy, wise, friendly and playful. Local Saudi brands tend to be seen as more generous, caring and brave, while global brands are more assertive, different and creative.
 
 
5. Outstanding advertising with a big idea is essential, but it’s not the whole story
 
Brands that not only do something great for consumers but also shout about it – in a creative, memorable way – improve their chances of being brought to mind when a consumer considers their category. But producing creative communications is just one of the ingredients of brand health. The strongest, most valuable brands are also seen as innovative, provide a great experience, serve a purpose and are lovable. When brands can do all of these things, they turbo-charge their Brand Power, a key ingredient in brand value.
 
 

 
 
 
 
 
النتائج الرئيسية:
تسليط الضوء على فرص العلامات التجارية:
القيمة الإجمالية لأفضل عشرين علامة تجارية سعودية تبلغ (37) مليار دولار أمريكي:
تبلغ القيمة الإجمالية لأغلى عشرين علامة تجارية في المملكة العربية السعودية لعام 2017 (37.249) مليار دولار أمريكي، وبالمقابل (57.2) مليار دولار أمريكي كقيمة إجمالية لأفضل عشرين علامة تجارية في أندونيسيا عام 2016، و(69.2) مليار دولار أمريكي كقيمة إجمالية لأفضل عشرين علامة تجارية في الهند، العشرون علامة تجارية الأفضل في السعودية تشكل نسبة 9% من العشرون علامة تجارية الأفضل في الصين لعام 2016، وتتضاءل قيمة العشرون علامة تجارية الأفضل في عام 2016 ل (1,869.7) مليار دولار أمريكي، والتي تساوي خمسة أضعاف قيمة العلامات التجارية السعودية.
 
أسهم العلامات التجارية القوية:
العلامات التجارية الأكثر نجاحاً في المملكة العربية السعودية والتي أثبتت فعاليتها في خلق تواصل مع المستهلكين تلك التي تمنحهم فرصةً للشراء وفرصة للدفع بالأقساط، وهذا يعتبر مؤشر قوة في (BrandZ™)، يتم قياس قيمة أسهم العلامة التجارية من خلال تقييم كيفية تحقيق أهدافها، يبلغ متوسط علامات القوة لدى العشرون علامة تجارية الأفضل في المملكة العربية السعودية 283 علامة ، هذا يجعلها تتساوى مع العلامات التجارية الرائدة في جميع أنحاء العالم. بينما متوسط علامات القوة في جميع العلامات التجارية في جميع الأسواق تبلغ 100 علامة، في الصين، أفضل عشرون علامة تجارية حققت درجة قوة 235 علامة، وفي أندونيسيا حققت 274 علامة في الترتيب العالمي، متوسط علامات القوة للعلامات التجارية العشرون الأفضل 245 في المملكة العربية السعودية، ومع ذلك، هناك العديد من العلامات التجارية ذات القيمة الأقل لم تكن قادرة على خلق انطباع لدى المستهلكين، الثلث تقريباً من جميع العلامات التجارية التي صنفت (BrandZ™) سجل أعمالها بأنه نظيف، لا يعلم المستهلكون في كثير من الأحيان أنها موجودة، أو في حال معرفتهم بها فهذه المعرفة ليست واضحة المعالم في أذهان الناس. وهذا في مجال تحقيق الفرص.
 
العلامات التجارية الكبرى المهيمنة:
العلامتين التجارتين الأعلى في التصنيف هي شركة الاتصالات السعودية وبنك الراجحي، قيمتها الثلث من إجمالي القيمة لأفضل عشرين علامة تجارية، والخمس علامات التجارية الأعلى قيمة تسيطر على ثلثي نسبة العشرين علامة تجارية الأفضل، والنسبة ذاتها تتركز في الصين والهند وأندونيسيا والبرازيل، تستثنى في تصنيف (BrandZ™) العالمي حيث يتم توزيع قيمة العلامات التجارية  بالتساوي في جميع التصنيفات العالمية، في عام 2016 أغلى 100 علامة تجارية عالمية، العلامة الأولى فيها (جوجل) وتمثل 12% من قيمة العشرون علامة تجارية الأفضل
 
تجار التجزئة تثبت مكانتها:
ثلاثة علامات تجارية حققت مكانتها في أفضل عشرون علامة تجارية، والمثير للاهتمام هو أن هذه العلامات التجارية الثلاثة مجالها سوق الآجر والطين الاسمنتي، بالنسبة لـ (بندة) و (العثيم) فهي عبارة عن محلات سوبر ماركت وهايبر ماركت، ومكتبة جرير للكتب والقرطاسية والتكنولوجيا، لوحظ انتشار تجار التجزئة في المقام الأول في أندونيسيا، على الرغم من أن تجار التجزئة في الصين وفي تصنيف (BrandZ™) العالمية تميل إلى أن تلك التي تركز على التجارة الالكترونية، تأخذ التجارة الالكترونية ثمارها في المملكة – بنسبة تعادل حالياً 23% مقارنة بنسبة 57% في المملكة المتحدة وبنسبة أقل من 70% في كوريا من المتوقع أن نرى تجار التجزئة تستثمر أكثر باستخدام الخيارات الرقمية للحفاظ على نسبة المستهلكين لديها.
 
قادة أثبتوا أهليتهم الاستثنائية:
من بين أفضل عشرين علامة تجارية في السعودية، نجد أن هناك علاقة وثيقة بين شعور المستهلك تجاه العلامة التجارية التي تحقق أسعار أعلى في المنافسة، ولكن يجب أن يكون هناك احساس عالي بأنها تستحق السعر الأعلى الذي يدفع، أكثر من 72% من أفضل عشرين علامة تجارية التي تقع في الدائرة التي تسمى "البقعة الجميلة" تكون قادرة على تبرير تكلفتها للمستهلكين، وهناك بعض العلامات التجارية التي تعمل ضمن الدائرة المحفوفة بالمخاطر، ولكن ما يقارب من ربع قيمة العشرين علامة تجارية الأفضل تعتبر من ضمن العلامات التجارية المكلفة ولكنها لا تأخذ بعين الاعتبار قيمة الأموال الإضافية المدفوعة. هذه العلامات التجارية قد تحقق إيرادات مبيعات أعلى في الوقت الراهن إلا أنها معرضة للمنافسة.
 
العلامات التجارية المحلية ذات التواصل العميق:
العلامات التجارية التي تم تأسيسها في المملكة العربية السعودية تهيمن على حد سواءً على أفضل عشرين مرتبة في السوق المحلي من بين 334 علامة التجارية التي جرى عليها هذا القياس، وكان69 % منها محلية، و26% من العلامات التجارية عالمية موجودة في المملكة، و النسبة الباقية 5% من العلامات التجارية الإقليمية، غالباً ما يؤخذ بعين الاعتبار بنسبة عالية في الأسواق العلامات التجارية المحلية التي هي مجرد بداية للنمو. في اندونيسيا 45 % من العلامات التجارية محلية، بينما في تركيا 34% ، وفي المملكة المتحدة 33%. وتُظهر بيانات (BrandZ™) أن العلامات التجارية بغض النظر عن منشأها يمكنها بناء مكانة لها بقوة في المملكة العربية السعودية من خلال كونها تختلف بصورة رئيسية في المنافسة وتحقيق الشهرة والانتشار الواسع.
 
الابتكار والإبداع المكونات الرئيسية للحفاظ على العلامة التجارية:تقوم العلامات التجارية الأكثر قيمة في المملكة العربية السعودية بوظيفة جيدة كالتي تقوم بها أقوى الماركات العالمية وذلك عندما يتعلق بالإبداع ، وتوفير تجربة رائعة، ولخدمة غرض ما،  وبكونها محبوبة. مكتبة جرير والمراعي، وشركات المواد الغذائية ومنتجات الألبان، وحتى مع جوجل وإيكيا تتبع هذه التدابير الرئيسية للحفاظ على العلامة التجارية، والمحافظة على مكانة العلامة التجارية لديها علاقة مباشرة بقيمتها.
 
 
 
البنوك هي أكبر المنجزين:
العلامات التجارية المالية- البنوك وشركات التأمين-  تحقق نتائج مهمة في السعودية في أفضل عشرين علامة تجارية، مما يعكس دور قطاع الخدمات المالية في الاقتصاد السعودي وفي الحياة السعودية، العلامات التجارية المالية تحتل أربعة من بين عشرة مراتب مهمة في التصنيف، ومن بين العلامات التجارية العشرون هناك عشرة بنوك وشركات تأمين، وهذه تشكل نسبة 40% من قيمة العشرون علامة تجارية الأفضل، العلامات التجارية المالية قوية بشكل مماثل في أندويسيا، حيث أنهم في عام 2016 شكلوا نسبة 41% من قيمة العشرون علامة تجارية الأفضل، وفي الهند (47% في عام 2016)، في الترتيب العالمي تهيمن العلامات التجارية التكنولوجية، بينما العلامات التنجارية المالية تحتل 11% فقط من أفضل عشرين علامة تجارية، قطاع العقارات والاتصالات متقدم أيضاً وبقوة في أفضل عشرين علامة تجارية في السعودية، العلامات التجارية التي تعتبر أساس في تطوير البنية التحتية للبلاد تميل لتقديم أداء جيد في تلك الترتيبات في السعودية وذلك في ضوء جهود الحكومة لتنويع الاقتصاد بعيداً عن الاعتماد على النفط.
 
شركة الاتصالات السعودية هي العلامة التجارية الأكثر قيمة في السعودية:
في قطاع الاتصالات تتصدر شركة الاتصالات السعودية العلامات التجارية العشرون الأفضل في تصنيف (BrandZ™) في المملكة العرية السعودية، بعد أن أثبتت وجودها ليس فقط في المملكة العربية السعودية وإنما أيضاً في جميع أنحاء الشرق الأوسط وشمال إفريقيا على مدى عشرين عاماً تقريباً، ويعتبر الآن المزود الرئيسي لخدمات الهاتف الثابت والهاتف المحمول والانترنت، شركة الإتصالات السعودية تفرعت عن وزارة البريد والبرق والهاتف، قيمتها على قائمة (BrandZ™) لعام 2017 تبلغ (6.589) مليار دولار أمريكي، وهذا يشكل نسبة 18% من القيمة الاجمالية لأفضل عشرين علامة تجارية في السعودية، هذه الهيمنة في التصنيف من قبل علامة تجارية نراه عادة في أسواق أخرى، في الصين العلامة التجارية رقم واحد (تينسنت) نسبته 21% من قيمة العشرون علامة تجارية الأفضل، وفي الهند (حيث بنك اتش دي اف سي) لها أكبر نسبة وتساوي 19%، العلامات التجارية المتخصصة بالاتصالات وتعتبر من أكبر المستثمرين في مجال الإعلانات في المملكة العربية السعودية، وهي معروفة ومفهومة من قبل المستهلكين.
 
الابتكار والابداع مكونات رئيسية للحفاظ على العلامة التجارية:
العلامات التجارية السعودية الأكثر قيمة تقوم بعمل جيد كما تفعل أقوى العلامات التجارية العالمية
 
النقاط الخمسة الأهم التي عليك تعليمها للمسوقين:
  1. الآن هو الوقت المناسب للاستثمار في العلامة التجارية:
المستهلكون السعوديون لديهم حساسية تجاه العلامات التجارية، فإن الحديث عن العلامات التجارية واتخاذ توصيات من الأهل والأصدقاء يؤخذ على محمل الجد، عدد كبير من العلامات التجارية ليست راسخة في أذهان المستهلكين، أو حتى لم يعترف بها، وعندما أصبحت الظروف مواتية لإعادة بناء ذاتها أصبحت من العلامات التجارية المنافسة، وبالنسبة لهذه العلامات التجارية أصبحت هي المسيطرة على سوق صنفها، من خلال قدرتها على إثبات أهميتها للمستهلكين وإظهار أنها قادرة على الايفاء بالوعد الذي قطعته علاماتهم التجارية. نجاح العلامات التجارية التي يجعلها من بين أفضل عشرين علامة تجارية تبين الاستثمار في العلامة التجارية يعطي نتائجه
 
  1. ادفع لتحصل على الثقة:
الثقة هي عنصر أساسي لنجاح العلامة التجارية في أي سوق، وتم تأكيد دورها في السعودية من خلال أبحاث لأفضل عشرين علامة تجارية، وتبين أبحاث (BrandZ™) أن هناك صلة وثيقة بين تلك العلامات التجارية التي تقدم باستمرار قيمة جيدة مقابل المال في بناء الثقة لديهم في أذهان المستهلكين، وأكثر العلامات التجارية الموثوق بها هي تلك التي يشعر الناس أنها تستحق المال الذي أنفقوه. لا يمكن الفوز بالثقة بين عشية وضحاها، ولكن من الواضح أنه يستحق الاستثمار في سبيل تأمين الجودة مقابل المال، أثبتت (BrandZ™) في عام 2017 أن العشرون علامة تجارية الأفضل في السعودية تنفق ما يفوق متوسط ما تنفقه جميع العلامات التجارية لجعل علامتهم التجارية الأكثر ثقة في نظر المستهلكين.
 
 
  1. الاتصال العاطفي يعطي دعماً للعلامة التجارية:
العلامات التجارية التي تركز على إجراء تواصل هادف مع المستهلكين يمكنها رفع معدلها المالي في تصنيف (BrandZ™)، التواصل الهادف يعني أكثر من مجرد جعل العلامة التجارية معروفة من خلال الانفاق الكبير على الاعلانات، بل يتجاوزه من خلال تقديم الجودة والقيمة، على الرغم من هذا ومن المتوقع أيضاً فإن العلامات التجارية تحتاج أن تقدم معنى من خلال منتجاتها وخدماتها ومن خلال التواصل وخلق روابط عاطفية لا تنسى مع حياة المستهلكين.
 
  1. العلامة التجارية الكبرى هي علامة تجارية كبيرة:
بالمقارنة بين مواصفات العلامات التجارية التي تنشأ في المملكة العربية السعودية والعلامات التجارية العالمية الرائدة نجد أنها تُظهر توافقاً معها أكثر من الاختلاف، في حين أن فهم الثقافة المحلية واستخدام وسائل الاعلام أمر ضروري لنمو العلامة التجارية، مما يجعل علامات تجارية عالمية تسعى للنمو في السوق السعودي بأن الكثير منها لديها قيماً مشتركة مع العلامات التجارية المحلية، أقوى العلامات التجارية وبعض النظر عن منشأها ينظر لها على أنها جديرة بالثقة، لديها حكمة، ودية ومرحة، إلا أن العلامات التجارية السعودية تعتبر أكثر سخاءً واهتماماً وشجاعة، وأن العلامات التجارية العالمية تعتبر أكثر حزماً واختلافاً وخلاقة.
 
 
 
 
  1. الاعلان البارز وبفكرة كبيرة أمر ضروري، ولكنه ليس كل شيء:
العلامات التجارية التي لا تقوم فقط بعمل أشياء عظيمة للمستهلك لكنها أيضاً تعلن عن ذلك بصوت عالٍ_ بطريقة مبدعة وتعلق بالأذهان_ محسنةً فرصهم بأن يخطرون في البال حين يفكر المستهلك بفئتهم الإختصاصية. لكن خلق طرق تواصل مبدعة هي واحدة من مكونات صحة العلامة التجارية. إن أقوى وأكثر العلامات التجارية قيمةً يُرون أيضاً على أنهم مبتكرون ويقدمون تجربة رائعة ويلبون حاجة ومحببين.وبإمكان العلامات التجارية أن تفعل كل هذه الأشياء وإنهم سيضاعفون قوة علاماتهم التجارية، والذي يعد مفتاحاً أساسياً من مكونات قيمة العلامة التجارية.